طلبت شركة فورد الأميركية ثالث أكبر منتج سيارات في العالم خلال اجتماع مع شركة تويوتا ثاني أكبر منتج سيارات في العالم، التعاون في تكنولوجيا صناعة السيارات.
 
وتأمل تويوتا إزاحة جنرال موتورز عن عرش أكبر منتج للسيارات في العالم منذ عشرين سنة في الوقت الذي تسعى فيه فورد لوقف نزيف خسائرها المستمر منذ عامين.
 
ويتوقع خبراء أن يصبح عام 2007 أول عام تتجاوز فيه مبيعات السيارات الأجنبية في الولايات المتحدة مثيلاتها المصنعة محلياً، وأن تتقلص حصة الثلاث الكبار: جنرال موتورز وفورد وكرايسلر إلى 45% على المدى الطويل بعد أن كانت نحو 52% الشهر الماضي.
 
أما الحصة الباقية فستسيطر شركات آسيوية على معظمهما مثل تويوتا وهوندا ونيسان وهيونداي.
 
من ناحية أخرى قال اتحاد منتجي السيارات الياباني إن إنتاج السيارات في اليابان في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي ارتفع 7.4% بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.
 
وأشار الاتحاد إلى أن إنتاج السيارات الصالون والشاحنات والباصات وصل إلى مليون و33 ألفا 349 وحدة في نوفمبر/تشرين الثاني من 962378 في نفس الشهر من العام الماضي.
 
أما الطلب على السيارات في الشهر ذاته فقد وصل إلى 452629 وحدة بانخفاض 2.3% مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.
 
وارتفعت صادرات اليابان في الشهر الماضي 24.6% ووصل عدد السيارات التي تم تصديرها إلى 555295 ارتفاعا من 445607 في الفترة نفسها من عام 2005.

المصدر : الجزيرة + وكالات