وقع مجلس مدينة حلب وشركة أملاك للتطوير عقدا لإنشاء مشروع ثكنة طارق بن زياد السياحي الذي يشمل عدة منشآث فندقية بقيمة 137 مليون دولار.
 
وشركة أملاك مملوكة لعدد من رجال الأعمال السوريين المغتربين وآخرين من جنسيات عربية.
 
ويعتبر مشروع ثكنة طارق بن زياد السياحي من أكبر المشاريع الفندقية وملتقيات أسواق الاستثمار السياحي، ويتضمن عدة منشآت فندقية وقيم مضافة أخرى وستتم إدارته من قبل شركات إنتركونتيننتال وهوليداي إن العالميتين.
 
ويتميز المشروع بوقوعه ضمن المنطقة السكنية الأولى في حلب وبإشرافه على المدينة من كافة جهاتها.

المصدر : يو بي آي