ثروة الوليد الشخصية تقدر بـ23.7 مليار دولار (الفرنسية)
تعتزم مجموعة الاتصالات والإنشاءات الصينية بيع حصص للمليارديرين لي كا شينغ والأمير السعودي الوليد بن طلال قبيل طرح أولي عام تعتزمه المجموعة بقيمة تتراوح بين 2 و3 مليارات دولار.

 

كما تنوي المجموعة وهي أكبر شركة لإنشاء الموانئ في الصين أن تصبح ثاني شركة تدرج أسهمها في هونغ كونغ وشنغهاي في وقت واحد. ومن المتوقع أن تتخذ قرارها النهائي بشأن الإدراج في البورصتين في غضون الأيام القليلة المقبلة.

 

وأبدى الوليد الذي تضعه مجلة فوربس في مرتبة خامس أغنى شخص في العالم اهتماما بالاستثمار في الصين كما فعلت السعودية.

 

وفي وقت سابق هذا العام أعلنت شركة المملكة القابضة المملوكة له رغبتها في شراء حصة قيمتها مليارا دولار في بنك الصين الذي طرحت أسهمه في البورصة في يونيو/ حزيران في هونغ كونغ.

 

وتطرح الصين أسهم مصارفها الكبرى للاكتتاب في مسعى لإصلاح قطاعها المصرفي الضعيف قبل فتحه أمام المزيد من المنافسة الأجنبية.

المصدر : رويترز