العراق يستأنف تحميل النفط من مرفأ خور العماية (الفرنسية-أرشيف)
أعلن العراق قراره إبقاء هيئة رقابية تابعة للأمم المتحدة لمراقبة استخدام ثروته النفطية لعام آخر عقب أسابيع فقط من إعلان بغداد إلغاء الهيئة.

وقال نائب سفير العراق لدى الأمم المتحدة فيصل أمين الاسترابادي إن هذا القرار اتخذ للإبقاء على مجلس المراقبة والمشورة الدولي بناء على طلب من الحكومات المانحة التي تقدم مساعدات لإعادة إعمار العراق.

وأشار الاسترابادي إلى قيام المجلس بدور وصفه بالمفيد حتى الآن مع اعتقاد دول مانحة بأنه ما زال مفيدا للبلاد.

ويأتي هذا القرار بعد ثلاثة أسابيع فقط من إبلاغ الحكومة العراقية المجلس بأنه سيلغى في نهاية العام الحالي لتحل محله هيئة مراقبة عراقية سيطلق عليها اسم لجنة الخبراء الماليين.

ويشكل النفط المصدر الرئيسي للعراق في حصوله على العملة الصعبة اللازمة لإعادة البناء عقب سنوات من الحرب، بينما يسعى قطاع الطاقة للتعافي من سنوات من سوء الإدارة وعقوبات أممية رفعت بعد الغزو الأميركي للعراق.

المصدر : رويترز