دعوة إلى نجاح مؤتمر المانحين لتوفير متطلبات تأهيل شامل لاقتصاد اليمن (أرشيف) 
قال رئيس الوزراء اليمني عبد القادر باجمال في افتتاح الاجتماع الوزاري لدول مجلس التعاون الخليجي واليمن إن بلاده بحاجة إلى 48 مليار دولار لتمويل الاندماج مع الاقتصاديات الخليجية.

وأضاف باجمال أن تقريرا فنيا أعدته اللجنة الفنية المشتركة قدر احتياجات اليمن التمويلية لبرامج التنمية وتأهيل اقتصاد اليمن لإدماجه مع اقتصاديات دول الخليج بمبلغ 48 مليار دولار في الفترة بين 2006 و2015.

وعقد الاجتماع في صنعاء أمس وضم دول مجلس التعاون الخليجي واليمن لبحث التحضيرات منذ مارس/ آذار الماضي لعقد مؤتمر المانحين في لندن يومي 15 و16 نوفمبر/ تشرين الثاني الحالي بهدف دعم اليمن وتعجيل تأهيل الاقتصاد اليمني.

وقال باجمال إن مبلغ 48 مليار دولار سيخصص لبرامج التنمية في مجال البنية التحتية ومكافحة الفقر والبطالة ودعم التعليم.

ودعا البيان الختامي للاجتماع الوزاري إلى نجاح مؤتمر المانحين لتوفير متطلبات تأهيل شامل لاقتصاد اليمن.

ويعقد مؤتمر المانحين في لندن بالتعاون مع البنك الدولي، وهو مخصص لرصد تمويل اليمن الدولة الفقيرة في شبه الجزيرة العربية وواحدة من أفقر الدول في العالم.

وذكر وزير التخطيط والتعاون الدولي اليمني عبد الكريم الأرحبي الشهر الماضي أن اليمن سيطالب مؤتمر المانحين بمنحه 10 مليارات دولار لخمس سنوات لتسهيل اندماجه مع دول الخليج.

المصدر : وكالات