اجتماع ملبورن سيضم منتجين رئيسيين للنفط وكبار المستهلكين (الفرنسية-أرشيف)
قال وزير الخزانة الأسترالي بيتر كوستلو إن اجتماع وزراء مالية ومحافظي بنوك مجموعة العشرين، سيناقش سبل ضمان أمن الطاقة والموارد الطبيعية في ضوء الطلب القوي من روسيا والصين.
 
وستستضيف ملبورن اجتماع قمة مجموعة العشرين يومي 18 و19 نوفمبر/تشرين الأول مع وزراء مالية ومحافظي بنوك من أكبر اقتصادات في العالم بما في ذلك الصين والهند والولايات المتحدة واليابان وبريطانيا.
 
وقال كوستلو إن الاجتماع سيجمع بين دول رئيسية في إنتاج النفط مثل السعودية وروسيا ومستهلكين رئيسيين من بينهم الصين والهند اللتان تشهدان طلبا متزايدا على الطاقة والموارد.
 
وأضاف أنه إذا تم التوصل إلى اتفاق بشأن توفير إمدادات كافية وأمن كافٍ وتسعير دولي ملائم، فإنه يمكن ضمان عدم حدوث ما يمكن أن يصبح بغير ذلك تنافسا وعدم استقرار بشأن الموارد خلال العشرين عاما المقبلة.
 
وسيتم فرض إجراءات أمن مشددة في ملبورن ثانية أكبر مدن أستراليا من أجل الاجتماع الذي يستمر يومين ويأمل منظموه  وقف أي تعطيل ينجم عن احتجاجات.

وتضم مجموعة الـ20 الدول المستهلكة للنفط الرئيسية في العالم مثل الولايات المتحدة والصين واليابان وأوروبا، وعددا من كبار المنتجين مثل السعودية وروسيا والمكسيك.

المصدر : رويترز