النفط يواصل تراجعه وأوبك تدعو لخفض الإنتاج
آخر تحديث: 2006/10/4 الساعة 02:35 (مكة المكرمة) الموافق 1427/9/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/10/4 الساعة 02:35 (مكة المكرمة) الموافق 1427/9/12 هـ

النفط يواصل تراجعه وأوبك تدعو لخفض الإنتاج

داوكورو دعا إلى اتباع خطى نيجيريا في خفض الإمدادات للأسواق (الفرنسية -أرشيف)
تراجعت أسعار النفط لليوم الثاني على التوالي بأكثر من دولارين لتنزل عن 59 دولارا للبرميل مسجلة أدنى مستوياتها منذ فبراير/شباط مما دفع رئيس منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" إلى مطالبة دول المنظمة بالمزيد من خفض المعروض.
 
وفقد الخام الأميركي 2.35 دولار ليصل إلى 58.68 دولارا للبرميل بعد تراجعه في وقت سابق من الجلسة إلى 58.60 دولارا وهو أدنى مستوياته منذ 17 فبراير/شباط الماضي. وانخفض خام برنت في لندن بـ2.09 دولار إلى 58.36 دولارا.
 
وقد وصل التراجع بخسائر النفط الخام إلى 6% على مدار يومين وسط وفرة مخزونات الوقود في الولايات المتحدة التي هي أكبر مستهلك للطاقة في العالم، وعدم ظهور مؤشرات على انضمام أعضاء آخزين في أوبك إلى نيجيريا وفنزويلا في خفض الإنتاج.
 
في الوقت نفسه دعا رئيس أوبك إدموند داوكورو إلى اتباع خطى نيجيريا في خفض الإمدادات للأسواق العالمية.
 
وأعرب داوكورو الذي يشغل كذلك منصب وزير النفط في نيجيريا عن اعتقاده أن السوق تشهد ارتفاعا طفيفا في العرض عن الطلب. وأضاف أن انخفاض أسعار النفط يثبت صحة ما قامت به نيجيريا. 
   
وتعهدت نيجيريا وفنزويلا الأسبوع الماضي بخفض إمدادات الخام ابتداء من فاتح أكتوبر/تشرين الأول بواقع 170 ألف برميل يوميا أي أقل من 1% من إجمالي إنتاج أوبك. وساندت إيران التي هي ثاني أكبر منتج في أوبك يوم الأحد أي تحرك للمنظمة التي تضم 11 بلدا يهدف إلى تعزيز السوق غير أنها لم تذهب إلى حد المطالبة بخفض الإنتاج.
 
لكن محللين قالوا إن هذا التحرك لن يترك أثرا كبيرا ما لم يحذ حذوه منتجون أكبر في أوبك مثل السعودية التي هي أكبر مصدر للخام في العالم. وتضخ المنظمة أكثر من ثلث إنتاج العالم من النفط.
المصدر : وكالات