اليابان تعبر عن قلقها من خفض إنتاج أوبك (رويترز)

قفزت أسعار النفط في الأسواق الآسيوية بأكثر من 1% متجاوزة مستوى 59 دولارا للبرميل في أعقاب إعلان قرار منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) خفض إنتاجها لأول مرة منذ عامين بـ1.2 مليون برميل يوميا.

وارتفع سعر الخام الأميركي الخفيف في عقود تسليم نوفمبر/تشرين الثاني المقبل 70 سنتا إلى 59.20 دولارا للبرميل مواصلا مكاسب الجلسة السابقة التي بلغت 85 سنتا ومستمرا في التعافي من أدنى مستوياته هذا العام التي وصلت 57.22 دولارا.

وصعد سعر خام القياس الأوروبي مزيج برنت 53 سنتا إلى 61.40 دولارا للبرميل.

وعبرت اليابان عن قلقها بعد خفض أوبك إنتاجها مشيرة إلى أنه قد يضر اقتصادها، وهو ثاني أكبر اقتصاد في العالم ويعتمد كليا على الخارج في إمدادات النفط.

وقال وزير الاقتصاد الياباني أكيرا أماري إنه إذا كان الهدف من خفض إنتاج أوبك هو الإبقاء على الأسعار مرتفعة فإن هذا الوضع مقلق للغاية.

وأعلنت أوبك في وقت مبكر اليوم بعد اجتماعها في العاصمة القطرية الدوحة  تخفيض إنتاجها الفعلي بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا اعتبارا من فاتح نوفمبر/تشرين الثاني المقبل في أول خفض إنتاجي للمنظمة منذ أبريل/نيسان 2004، وكان حجم الخفض مفاجئا للأسواق.

المصدر : وكالات