بورصة الدوحة خفضت نسبة العمولة من أربعة في الألف إلى 2.75 (الجزيرة-أرشيف)
قررت سوق الدوحة للأوراق المالية اعتبارا من اليوم خفض العمولة التي يتقاضاها السماسرة نظير تنفيذ أوامر بيع وشراء الأسهم في محاولة لتعزيز حجم التداول.
 
وأوضح بيان للبورصة القطرية أنه تقرر خفض نسبة العمولة من أربعة في الألف إلى 2.75 في الألف، وكذلك خفض نسبة العمولة التي تستوفيها إدارة السوق من أولئك الوسطاء من 30% إلى 20%.
 
وكانت لجنة سوق الدوحة للأوراق المالية قد أقرت تطبيق التعديلات في اجتماع عقدته الثلاثاء الماضي.
 
في الوقت نفسه طالبت سوق الدوحة للأوراق المالية الشركات المساهمة المدرجة بالسوق بضرورة تزويدها بالتقارير المالية للربع الثالث من العام الحالي عن نشاطها ونتائج أعمالها خلال فترة أقصاها ثلاثة أسابيع من انتهاء الربع في 21 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري.
 
واشترطت البورصة أن تتضمن هذه التقارير البيانات التي تفصح عن حقيقة المراكز المالية للشركات.

المصدر : وكالات