ازدحام المسافرين بمطار غاتويك البريطاني بسبب الإجراءات الأمنية (رويترز-أرشيف)
فشل الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة في التوصل إلى اتفاق نهائي بشأن تقاسم بيانات المسافرين على الطائرات قبل انتهاء المهلة التي حددتها المحكمة العليا الأوروبية رغم أن الجانبين لم يتفقا -على ما يبدو- على مدى ما تبقى دون حل.
 
وقال المتحدث باسم المفوضية الأوروبية جوناثان تود إنه اعتبارا من منتصف ليل السبت بتوقيت بروكسل سيكون هناك فراغ قانوني, مضيفا أن شركات الطيران التي لن تقدم بيانات للولايات المتحدة يمكن أن تفقد حقوق الهبوط بالولايات المتحدة.
 
وأضاف أنه في ظل غياب اتفاق فإن مشاركة البيانات ستحكمها قواعد خصوصية البيانات في الاتحاد الأوروبي، وهو الأمر الذي يمكن أن يثير شكاوى من قبل المسافرين ضد شركات الطيران.
 
وكانت المحكمة الأوروبية ومقرها لوكسمبورغ قضت في مايو/أيار الماضي بأن الاتفاق الحالي، الذي يلزم الخطوط الجوية الأوروبية بتقديم 34 معلومة عن الركاب المتوجهين للولايات المتحدة للسلطات الأميركية، غير قانوني نظرا لأنه لم يتم الاتفاق على ذلك من خلال الإطار الصحيح وفقا للقانون الأوروبي.
 
وحددت المحكمة 30 سبتمبر/أيلول الماضي كموعد نهائي للولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي للعمل على التوصل لاتفاق لمشاركة بيانات عن الركاب مثل أرقام البطاقات الائتمانية والعناوين وأرقام الهواتف وغيرها.

المصدر : وكالات