السياحة المصرية تتعافى من تأثير تفجيرات شرم الشيخ
آخر تحديث: 2006/1/24 الساعة 20:43 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/1/24 الساعة 20:43 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/25 هـ

السياحة المصرية تتعافى من تأثير تفجيرات شرم الشيخ

شهدت السياحة المصرية تعافيا ملموسا في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي من آثار الضربة القوية التي منيت بها بسبب تفجيرات منتجع شرم الشيخ الصيف الماضي، إلا أنها بقيت أضعف من مستوياتها قبل عام.

وأعلن البنك المركزي المصري تراجع عدد السياح بنسبة 3% عقب انخفاضه 15% في أغسطس/ آب الماضي و12% في سبتمبر/ أيلول الماضي.

وحدث التراجع في أعداد السياح بعد تفجيرات يوليو/ تموز التي نجم عنها مقتل 67 شخصا في منتجع شرم الشيخ.

وقال البنك في تقريره الشهري إن 714 ألف شخص زاروا مصر في أكتوبر/ تشرين الأول العام الماضي مقارنة مع 735 ألفا الشهر نفسه عام 2004 في حين وصل عدد السياح في سبتمبر/ أيلول الماضي 631 ألفا.

وأشار التقرير الذي نشر في موقع البنك على الإنترنت إلى إقامة الزوار 6.51 ملايين ليلة في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي بتراجع من 7.04 ملايين ليلة في الشهر نفسه عام 2004. كما أقام الزوار 8.49 ملايين ليلة في سبتمبر/ أيلول الماضي.

يذكر أن السياحة في مصر تشكل أحد المصادر الرئيسة لدخل البلاد من العملة الصعبة إلى جانب عائدات قناة السويس وتحويلات المصريين العاملين بالخارج وصادرات الغاز.

المصدر : رويترز