السعودية تخفض أسعار نفطها للولايات المتحدة وأوروبا (رويترز)

انخفضت أسعار النفط نحو دولار واحد حيث واصل الخام خسائره ليصل إلى أسعار قريبة من مستوياته قبل إعصار "كاترينا"، في حين اتفقت الدول الصناعية على سحب 60 مليون برميل من مخزونات الطوارئ لتهدئة أزمة إمدادات الوقود في الولايات المتحدة.

وتزايدت خسائر برنت خلال المعاملات الآجلة في بورصة البترول الدولية اللندنية إذ بلغت 1.66 دولار يوم الجمعة وتراجع الخام 86 سنتا أخرى تعادل 1.3% ليبلغ 65.20 دولارا للبرميل مساويا تقريبا لمستوياته قبل الإعصار.

وقال محللون إن عمليات السحب من المخزونات الإستراتيجية أدت إلى تهدئة الأسواق بعد الإعصار.

وبلغ سعر الخام الأميركي الخفيف 67.57 دولارا عند إغلاق يوم الجمعة الماضي متراجعا 1.90 دولار في أعقاب أنباء عن سحب منظم من المخزونات النفطية دفعت الأسعار للتراجع عن مستوياتها القياسية التي بلغت 70.85 دولارا للبرميل.

وقالت وكالة الطاقة الدولية إن أعضاءها البالغ عددهم 26 دولة منها الولايات المتحدة سيسحبون مليوني برميل من النفط يوميا لمدة ثلاثين يوما بشكل مبدئي لمواجهة آثار إعصار كاترينا الذي دمر منشآت نفطية هامة على خليج المكسيك.

وأدى الإعصار إلى تقليص إمدادات النفط الأميركية ورفع أسعار النفط في البلاد بعد أن تسبب إعصار كاترينا في خفض وإغلاق مصافي نفط رئيسية في خليج المكسيك بعد تراجع إمدادات الخام.

من جهة أخرى ذكرت مصادر تجارية أن السعودية خفضت كل أسعار بيع أثقل خاماتها



2.75 دولار للولايات المتحدة و2.25 دولار لأوروبا والعربي الخفيف 1.9 دولار على التوالي.

المصدر : وكالات