دولفين تجري مسحا لأحوال الشعب المرجانية بالخليج
آخر تحديث: 2005/9/28 الساعة 14:31 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/9/28 الساعة 14:31 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/25 هـ

دولفين تجري مسحا لأحوال الشعب المرجانية بالخليج

 
 
أنهى فريق من الخبراء والباحثين البيئيين من قطر والإمارات رحلة بحثية علمية مشتركة، تعد الأولى من نوعها لدراسة أحوال الشعب المرجانية في مياه الخليج العربي.
 
وتم تنظيم الرحلة التي استغرقت سبعة أيام وانتهت يوم 24 سبتمبر/أيلول بالتعاون بين باحثين من المجلس الأعلى للبيئة والمحميات الطبيعية في قطر وهيئة البيئة في أبوظبي، بهدف استكشاف ورصد مستوطنات الشعب المرجانية في مياه قطر وأبو ظبي لتحديد المخاطر التي تهدد استمرارية وجودها.
 
وتأتي الدراسة في إطار مشروع مسح وتحديد مواقع الشعب المرجانية في إمارة أبو ظبي والمناطق الشرقية من قطر والذي يجري تنفيذه برعاية من شركة دولفين للطاقة بالإمارات، وتحت إشراف جمعية الإمارات للحياة الفطرية والفرع الإقليمي للصندوق العالمي لصون الطبيعة.
 
ويهدف المشروع الذي يستمر ثلاث سنوات إلى إجراء مسح لمستوطنات الشعب المرجانية، ووضع برنامج متكامل لحماية وإدارة النظام البيئي الخاص بها.
 
مثال للتعاون
وقال غراهام راي نائب الرئيس التنفيذي لشؤون الصحة والسلامة البيئية بدولفين للطاقة في مؤتمر صحفي، إن المشروع يعد مثالا مهما للتعاون من أجل حماية البيئة بالمنطقة. وأضاف أن دولفين تتطلع للبدء في نقل الغاز الطبيعي من قطر إلى الإمارات اعتبارا من أواخر العام 2006.
 
ونظرا لأن الشعب المرجانية تنتشر في بعض المناطق التي تشهد تشييد مرافق تابعة لدولفين، فإن أحد العناصر الأساسية ضمن برنامج الإدارة البيئية الذي تتبناه دولفين  يتمثل في ضرورة الحفاظ على هذه الشعاب وحمايتها بكل الوسائل الممكنة بما يضمن الفائدة للأجيال القادمة.
 
وقال مدير مركز بحوث البيئة  البحرية بهيئة البيئة بأبو ظبي ثابت زهران آل عبد السلام إن الشعب المرجانية تغطي مساحات واسعة من المناطق القريبة من الجزر التابعة لإمارة أبو ظبي، وهذه الشاب بحاجة إلى الحماية من العوامل الطبيعية التي تهدد وجودها، وكذلك المخاطر التي تنشأ من جراء الأنشطة البشرية.
 
ويعتبر هذا المشروع ذا أهمية كبرى فيما يتعلق بتطوير وتنفيذ خطة تفصيلية للمحافظة على الموارد الطبيعية المتوفرة في مياه  الخليج خاصة الشعب المرجانية.
 
أما رزان المبارك العضو المنتدب في جمعية الإمارات للحياة الفطرية، فقد أكدت ضرورة المحافظة على الموارد الطبيعية  النادرة التي تتعرض لضغوط تنموية على نحو متسارع.
 
ويعتبر مشروع دولفين للطاقة مبادرة إستراتيجية فريدة من نوعها تهدف لاستخراج ومعالجة وإنتاج الغاز من حقل الشمال القطري، ونقله من خلال خط بحري لأنابيب الغاز عبر المياه الإقليمية المشتركة إلى الإمارات بدءا من عام 2006.
 
وقد بدأ مشروع دولفين الخاص بمسح الشعب المرجانية في يناير/كانون الثاني، ويمتد حتى نهاية 2007.
 
وأبرزت الدراسات مدى ازدهار الشعب وتنوعها، خاصة حول جزيرة حالول بقطر وبعض جزر إمارة أبو ظبي مثل جزيرة دلما.
_______________
الجزيرة نت
المصدر : الجزيرة