أظهرت النتائج الأولية للاستفتاء الذي شهدته سويسرا بشأن فتح سوق العمل أن المواطنين أيدوا بأغلبية ضئيلة فتح تلك السوق أمام العمال الوافدين من الأعضاء الجدد في الاتحاد الأوروبي بنسبة بلغت 56%.

ويمنح هذا التأييد -حال تأكده من النتائج النهائية في وقت لاحق اليوم- الحكومة تمديد اتفاقية مع المفوضية الأوروبية بشأن حرية انتقال الأفراد من الأعضاء الجدد بالاتحاد الأوروبي.

ويعد هذا التصويت بمثابة اختبار لعلاقة سويسرا مع الاتحاد الأوروبي، إذ يمكن أن يؤدي الرفض إلى التخلي عن حزمة من الاتفاقات المتشابكة مع التكتل الأوروبي.

يشار إلى أن 60% من الصادرات السويسرية تتجه إلى دول الاتحاد في حين تأتي منه 80% من المستوردات، كما يعد الاتحاد الشريك التجاري الرئيس لسويسرا.

المصدر : وكالات