واجهت البنوك في الإمارات العربية المتحدة موجة تدافع شديدة ومشاجرات أمس الأحد مع تهافت المستثمرين الخليجيين على التقدم بطلبات للاكتتاب في أسهم دانة غاز التي طرحت أكبر إصدار عام أولي في الإمارات. 
 
وكافح ضباط الشرطة ورجال الأمن لصد المستثمرين الساعين للاكتتاب في الإصدار العام الذي يبلغ حجمه 2.1 مليار درهم (560 مليون دولار) وهو الأول لشركة غاز خاصة في المنطقة الغنية بالطاقة. 
 
 وقال مسؤول في أحد البنوك بالدولة "واجهت البنوك موجة تدافع لم تكن تتوقعها. لم تكن لدينا الإمكانيات لمواجهة مثل هذا الطلب الهائل. ومثل هذا التهافت الهائل يثير حالة من الفوضى". 
 
ويواجه وكلاء شركات السفر صعوبة في مواجهة الطلب على الرحلات الجوية إلى الإمارات وهي الدولة الوحيدة المسموح للبنوك فيها بتلقي طلبات الاكتتاب في الإصدار العام الأولي لدانة غاز. وبدأ الاكتتاب في الإصدار يوم الثلاثاء وينتهي في الثالث من أكتوبر/تشرين الأول.
 
وتشهد أسواق الأسهم طفرة كبيرة مما أثار موجة من الإصدارات الأولية. 
والطلب على الاكتتاب في هذه الإصدارات يكون هائلا في بعض الأحيان مثلما حدث في حالة إصدار أسهم آبار للبترول في أبريل/نيسان الماضي عندما زاد حجم الطلب بواقع 796 مرة على المعروض.

المصدر : رويترز