قفزت الأرباح الصافية لشركة  سامير لتكرير النفط بالمغرب بنسبة 135% في النصف الأول من العام الجاري بسبب زيادة الإنتاج والمبيعات.
 
وقالت سامير -وهي الشركة الوحيد للتكرير في المغرب- إن صافي أرباحها زاد إلى 315 مليون درهم (37.6 مليون دولار) في نصف السنة الأول من العام من 34 مليون درهم في الفترة المقابلة من العام الماضي، بينما زاد حجم عمليات التكرير بنسبة 14%. كما ارتفعت إيرادات الشركة بنسبة 48% إلى 11.175 مليار درهم في النصف الأول.
 
وقالت سامير إن نتائجها القوية ترجع إلى زيادة حجم عمليات التكرير وبيع أسهم في وحدة -لم تذكر اسمها- وتحسن أدائها في أعقاب تنفيذ خطة استثمارية بقيمة 700 مليون دولار لتطوير عملياتها.
 
وتبلغ طاقة التكرير لدى الشركة 161 ألف برميل في اليوم. وقد استأنفت الشركة التي تملكها شركة كورال القابضة التابعة لمستثمر سعودي في السويد نشاطها العادي عام 2004 بعد أن دمر حريق مصفاتها الرئيسية عام 2002.

المصدر : رويترز