احتجاجات في بريطانيا على ارتفاع أسعار الوقود
آخر تحديث: 2005/9/14 الساعة 17:25 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/9/14 الساعة 17:25 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/11 هـ

احتجاجات في بريطانيا على ارتفاع أسعار الوقود

مخاوف من تكرار الاحتجاجات التي أصابت بريطانيا بالشلل قبل خمسة أعوام (رويترز)
فشل محتجون خارج مصافي ومستودعات النفط البريطانية في عرقلة إمدادات الوقود رغم تهديدات بتنظيم مظاهرات ضد ارتفاع الأسعار الذي أدى إلى اصطفاف طوابير طويلة أمام محطات الوقود.
 
ودفعت المخاوف من حدوث نقص في الإمدادات المواطنين إلى شراء ما يوازي استهلاك أسبوع من الوقود في يوم واحد.
 
وارتفع سعر البنزين إلى أكثر من جنيه إسترليني (1.82 دولار) في بعض المناطق الأسبوع الماضي، بعدما ارتفعت أسعار النفط العالمية إلى مستويات قياسية تجاوزت 70 دولاراً للبرميل.
 
وكانت جماعات ضغط دعت إلى الاحتجاج على ارتفاع الأسعار، ما أثار مخاوف من تكرار المظاهرات التي أوشكت أن تصيب البلاد بشلل تام قبل خمسة أعوام.
 
وقالت الشرطة البريطانية إنها ستتخذ إجراءات صارمة إذا استدعى الأمر، في الوقت الذي يريد فيه المحتجون أن تخفض الحكومة أسعار النفط عن طريق
الضرائب، غير أن الحكومة استبعدت ذلك.
 
وقال وزير المالية غوردون براون يوم الثلاثاء إن الشعب البريطاني يدرك جيدا أن مصدر المشكلة هو ارتفاع الأسعار العالمية للنفط.
 
وفي أسواق النفط ارتفع اليوم الخام الأميركي الخفيف في عقود أكتوبر/تشرين الأول في بورصة نايمكس 37 سنتا إلى 63.48 دولارا، كما ارتفع البنزين 1.84 سنتا إلى 1.91 دولار للغالون، في حين زاد وقود التدفئة 0.68 سنت إلى 1.847 دولار للغالون. وصعد سعر السولار في عقود الشهر القادم 3.25 دولارات إلى 578.5 دولارا للطن.
المصدر : رويترز