سوسيلو يودويونو
طالب الرئيس الإندونيسي سوسيلو بامبانغ يودويونو بضرورة زيادة إنتاج بلاده من النفط والغاز للتخفيف من وطأة ارتفاع أسعار النفط على الاقتصاد المحلي والتهديد بتراجع انتعاشه.
 
وقال يودويونو عقب افتتاحه مصفاة جديدة للنفط في جافنا الغربية إن الحكومة يجب أن تواجه حقيقة تراجع الإنتاج النفطي للبلاد عاما بعد عام.
 
ورغم أن إندونيسيا هي العضو الآسيوي الوحيد في منظمة الدول المنتجة للنفط (أوبك) فإن تراجع الاستثمارت في مجال استخراج النفط جعلها من الدول المستوردة، وهو ما طرح الجدل داخل البلاد بشأن البقاء أو الانسحاب من المنظمة.
 
ويرى محللون أن تفشي الفساد والروتين الحكومي أكبر عقبتين تعوقان تدفق الاستثمار الأجنبي في قطاع النفط، وهو ما تعهد الرئيس الإندونيسي من قبل بمواجهته.

المصدر : أسوشيتد برس