غالبية كبيرة تعتقد أن بدوي هو الوحيد القادر على مواجهة الفساد (الفرنسية-أرشيف)
ارتفع عدد الماليزيين الذين يعتقدون أن الفساد تراجع في البلاد خلال العام الماضي معبرين عن رضاهم تجاه الجهود التي تبذلها الحكومة لمحاربة الكسب غير المشروع.
 
فقد أظهر استطلاع للرأي نشرته صحيفة (نيو صنداي تايمز) الماليزية، أن نسبة من يرون تراجعا في الفساد قد ارتفعت إلى 34% بعد أن كانت 29% في يوليو/تموز 2004.
 
وأعرب نحو 80% من الذين جرى استطلاعهم عن اعتقادهم بأن رئيس الوزراء عبد الله بدوي هو الوحيد القادر على التصدي للفساد بين كبار مسؤولي الدولة.
 
لكن الاستطلاع الذي أجراه مركز ميرديكا لأبحاث الرأي والذي استطلع آراء أكثر من ألف شخص في أرجاء البلاد في وقت سابق من هذا الشهر، يظهر أن معظم الماليزيين مازالوا يعتبرون أن الفساد في القطاع العام يبلغ مستويات "خطيرة".
 
ونقلت صحيفة (نيو صنداي تايمز) عن مدير المركز إبراهيم سفيان قوله إن قضايا جذبت اهتماما كبيرا في الآونة الأخيرة، مثل وقف وزير بالحكومة عن العمل بسبب مزاعم حول شراء أصوات في انتخابات حزبه، قد ساهمت في إقناع المواطنين بأن حملة رئيس الوزراء ضد الفساد بدأت تؤتي ثمارها. 

المصدر : رويترز