يعيش نحو نصف أطفال قارة آسيا تحت خط الفقر ولا يحصل نحو 600 مليون من البنات والصبية على تغذية أو رعاية صحية أو ظروف إقامة كافية، حسب ما كشف تقرير صادر منظمة إغاثة الأطفال (بلان).

وحذر رئيس المنظمة توم ميلر من وجود حوالي 350 مليون طفل في آسيا يعيشون في فقر مدقع مما سيؤدي إلى أثار مستقبلية سيئة على القارة.

وأوضحت المنظمة أسباب الظروف السيئة التي يعيشها الأطفال في آسيا وفي مقدمتها معدلات النمو السكاني الكبيرة ونقص في قطاعات التعليم والرعاية الصحية وقلة مياه الشرب النظيفة، إلى جانب ضعف بعض القيادات الحكومية وتفشي الفساد.

ودعت المنظمة المجتمع الدولي إلى تخصيص نحو مليار دولار من أجل مكافحة فقر الأطفال وإعفاء الدول النامية من معظم ديونها وتشجيع الدول الغنية على دفع أموال أكثر مقابل صادرات الدول الفقيرة إليها وخفض الدعم الزراعي في الدول الصناعية.

وكان رئيس البنك الدولي بول وولفويتز أوضح أمس البنك مستمر في تقديم مساعدات لبنغلاديش بهدف المساهمة بالحد من الفقر، لكنه حذر من أن الفساد وغياب الوحدة السياسية عاملان معيقان للتقدم الاقتصادي.

المصدر : وكالات