ارتفع الدولار أمام اليورو في بداية التعاملات الآسيوية اليوم الثلاثاء معتمدا على المكاسب التي حققها أمس، بناء على تقرير أظهر أن الولايات المتحدة اجتذبت أموالا كافية لتمويل عجزها التجاري الضخم في يونيو/حزيران الماضي.

فقد بلغ سعر اليورو 1.2330 دولار نزولا من 1.2367 أواخر التعاملات الأميركية يوم الاثنين، عندما هبط بنسبة 0.6%.

لكن سعر الدولار انخفض أمام الين بسبب ارتفاع أسعار أسهم طوكيو وتزايد الثقة في الاقتصاد الياباني، بالغا 109.39 ين من 109.28.

وكان مكتب الموازنة بالكونغرس الأميركي قد قال أمس في توقعات جديدة إن عجز الموازنة سيبلغ 331 مليار دولار هذا العام، نزولا من توقعاته السابقة في مارس/ آذار والتي قدرته بـ365 مليارا.

وتوقعات المكتب لعجز موازنة السنة المالية التي تنتهي يوم 30 سبتمبر/ أيلول تقل كثيرا عن مستوى العجز القياسي المسجل العام الماضي والذي بلغ 412 مليارا. وقالت وزارة الخزانة بالفعل إن الإيرادات جاءت أكبر من التوقعات.

وكان مكتب إدارة الرئيس جورج بوش المعني بشؤون الموازنة قد توقع الشهر الماضي بأن يبلغ عجز السنة المالية الحالية 333 مليار دولار، وهو ما يقل كثيرا عن توقعاته السابقة بأن يبلغ 427 مليارا.

المصدر : وكالات