الحكومة المصرية تعتزم بيع حصة في المصرية للاتصالات العام الحالي (أرشيف)

أعلنت الشركة المصرية للاتصالات التي تملكها الحكومة ارتفاع أرباحها الصافية بنسبة 70% خلال النصف الأول من العام الحالي.

وتخطط الشركة التي تحتكر قطاع الاتصالات الثابتة في مصر لطرح حصة من أسهمها للبيع من خلال اكتتاب عام في وقت لاحق من العام الحالي.

وأفادت الشركة في بيان صدر عن البورصة المصرية زيادة أرباحها الصافية بعد خصم الضرائب إلى 1.03 مليار جنيه مصري (179 مليون دولار) في النصف الأول من العام الحالي مقابل 607 ملايين جنيه في النصف الأول من عام 2004.

وذكرت الحكومة المصرية أنها ستبيع حصة تبلغ نحو 20% من المصرية للاتصالات قبل نهاية عام 2005 ضمن عمليات الخصخصة الهادفة إلى دعم الاستثمارات ورفع النمو الاقتصادي في البلاد.

وأشارت الشركة إلى أن إيراداتها في الستة أشهر الأول من العام الجاري بلغت 4.03 مليارات جنيه بزيادة تبلغ 6.4% مقارنة بالفترة نفسها من العام المنصرم.

وأوضحت زيادة عدد المشتركين فيها بنسبة 7.6% إلى 9.9 ملايين مشترك في النصف الأول من هذا العام مقارنة مع نهاية يونيو/ حزيران عام 2004 بمعدل انتشار الخطوط الهاتفية الثابتة وصل 14% في مصر التي يبلغ عدد سكانها 70 مليون نسمة.

ورأى محللون في البورصة المصرية أن انتهاء التقلبات في السوق مقرون بتعافي



أسهم قطاع الاتصالات بقيادة شركة أوراسكوم تليكوم وانتهاء عمليات بيع غير مبررة.

المصدر : وكالات