الهجمات تمتد إلى القطارات التي تنقل النفط (الفرنسية)
ضخ العراق حوالي 700 ألف برميل من حقول النفط الشمالية إلى مرفأ جيهان التركي على البحر المتوسط في وقت سابق من الأسبوع الحالي بعد فترة انقطاع دامت 20 يوميا.

وقالت مصادر في الشحن البحري إن موجة الضخ القصيرة التي توقفت يوم الثلاثاء الماضي تركت نحو 1.6 مليون برميل من خام كركوك في صهاريج التخزين في مرفأ جيهان بعد تسليم 650 ألف برميل إلى مصفاة توبراش التركية.
 
ولا تزال المخزونات أقل من الكمية المطلوبة لكي تعلن مؤسسة تسويق النفط العراقية (سومو) عن إجراء مزاد جديد. وأجرت سومو في نهاية الشهر الماضي أول مزاد رسمي لبيع خام كركوك خلال أكثر من عام.
 
ويضخ العراق كميات قليلة بشكل متقطع من نفط حقول كركوك إلى ميناء جيهان بسبب الهجمات المتكررة على خط الشمال.
 
ولم تسلم أيضا الصهاريج التي تنقل مشتقات النفط داخل العراق من الهجمات. وقالت وزارة الداخلية إن عبوة ناسفة انفجرت اليوم عند مرور قطار محمل بصهاريج النفط في منطقة الدورة جنوبي بغداد. وقال مسؤول بالشركة العامة للسكك الحديدية إن القطار كان محملا بمادة الديزل قادما من منطقة الشعيبة جنوب البصرة باتجاه مصفاة الدورة.
 
وأكد أن هذا الحادث الأول من نوعه على قطار لنقل المشتقات النفطية, موضحا أن هذه الهجمات لم تؤثر على عمل الشركة.

المصدر : وكالات