أفادت دراسة الجودة  الأولية التي قامت بها مؤسسة (جي. دي باور آند أسوشيتس) الأميركية لعام 2005 بأن السيارة لكزس وغيرها من الطرز التي تنتجها شركة تويوتا اليابانية لتصنيع السيارات حصدت من جديد الجوائز الأولى في سباقات الجودة في الولايات المتحدة.
 
وكشفت الدراسة عن متوسط مشكلات فنية بلغت 118 مشكلة في كل 100 سيارة حيث حصلت لكزس على المركز الأول بمعدل أخطاء بلغ 81 خطأ تلتها جاغوار بمعدل بلغ 88 خطأ ثم بي.إم. دبليو التي بلغت أخطاؤها 95 خطأ.
 
وبشكل عام جاءت السيارات التي تنتجها مجموعة تويوتا اليابانية على قائمة 10 تصنيفات من أصل 18 تصنيفا حيث حصلت السيارة لكزس إس سي 430 على المركز الأول في فئة السيارات الفارهة للعام الثاني على التوالي.
 
ومن بين الطرز الأخرى لتويوتا التي حصلت على الجوائز الأولى في فئاتها سي آر تويوتا (بريوس) في فئة السيارات الصغيرة وتويوتا (سيون تي.سي) في فئة السيارات الشبابية وتويوتا (راف4) في فئة السيارات الرياضية الصغيرة.
 
 كما حصلت خمسة طرز تنتجها شركة جنرال موتورز الأميركية كبرى شركات تصنيع  السيارات في العالم على الجوائز الأولى في فئاتها ومن بينها (شيفورليه ماليبو/ماليبو ماكس) في فئة السيارات المتوسطة و(بويك سينشري) في فئة السيارات المتوسطة الفاخرة و(شيفورليه سيبربان) في فئة الرياضية الكبيرة.
 
وأوضحت الدراسة أن هناك تحسنا ملحوظا في عدد السيارات التي جرى تصنيعها والطرز الجديدة التي تم ابتكارها عن الدارسة التي أجريت العام الماضي. وفي هذا الإطار حققت نيسان أفضل تطور في الصناعة في دراسة 2005 حيث اعتبرت سيارتها من طراز (كويست) أفضل طراز يشهد تطويرا.

المصدر : الألمانية