الصين ترى أنها تحملت عبء التقلبات في قيم العملات باحتياطياتها الأجنبية (الفرنسية-أرشيف)
حمّل مسؤول صيني الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي مسؤولية هبوط الدولار داعيا إلى عدم تحميل الصين والدول النامية عبء تصحيح الاختلالات العالمية بإجراء إصلاحات في نظام الصرف الأجنبي.

وأكد مساعد محافظ بنك الشعب الصيني (البنك المركزي) ما دلن تحمل الصين عبء التقلبات الحادة في قيم العملات باحتياطياتها الأجنبية وخاصة من الدولار واليورو.

ووصف طلب صندوق النقد الدولي من دول أخرى زيادة مرونة سعر الصرف وسط عدم استقرار قيم العملات في الاحتياطيات الأجنبية بغير البناء.

وأوضح دلن في كلمة بمؤتمر عن (صندوق النقد الدولي في عالم متغير) عدم دراسة البعض ممن لهم دوافع سياسية محتملة للآثار السلبية للسياسة الأميركية غير المتوازنة على الاقتصاد الكلي في حين يطلبون من دول نامية تحمل عبء الاختلالات العالمية وهو أمر غير رشيد.

وأشار إلى إمكانية قيام الولايات المتحدة بإصدار دولارات أكثر من الضروري سعيا لدعم تنافسية المصدرين الأميركيين.

وكان رئيس البنك الدولي رودريغو راتو أكد في وقت سابق حاجة الاقتصادات الآسيوية إلى تبني نظام صرف مرن للعملات لمصلحتها.

ويعتقد العديد من شركاء الصين التجاريين أن قيمة صرف اليوان مقابل الدولار تمنح المصدرين الصينيين ميزة غير عادلة.

المصدر : وكالات