بوش يشترط حسن الأداء لزيادة المساعدات لأفريقيا (الفرنسية)
قال الرئيس الأميركي جورج بوش إن بلاده مستعدة لتخصيص المزيد من الموارد لمساعدة أفريقيا، لكنه اشترط أن تتصرف الحكومات الأفريقية من منطلق الإحساس بالمسؤولية.
 
وكان بوش يتحدث في مقابلة نشرتها صحيفة التايمز اللندنية قبل أسبوع واحد من قمة مجموعة الثماني التي تعقد في أسكتلندا وتركز على المساعدات لأفريقيا والتغيرات المناخية.
 
وأضاف بوش أن الولايات المتحدة ستقدم بعض الالتزامات الإضافية، لكنه أوضح أنها مستعدة فقط لمساعدة الحكومات التي تعتقد أنها تحسن إنفاق الأموال.
 
وفي دلالة على عدم التوصل إلى اتفاق بشأن أفريقيا والتغيرات المناخية، قال مسؤولون بريطانيون إن مسؤولين من مجموعة الثماني سيجتمعون خلال اليومين المقبلين في لندن للتوصل إلى أفضل اتفاق ممكن.
 
وتريد جماعات مكافحة الفقر من مجموعة الثماني مضاعفة مساعداتها المالية لأفريقيا وخفض ديونها وإزالة الحواجز التجارية للسماح بدخول مزيد من المنتجات الأفريقية إلى الأسواق الغربية.
 
أما أفريقيا فتطالب الدول الصناعية بشطب جميع ديون  الدول النامية وليس فقط 14 دولة كما جاء في اقتراح للدول الثماني التي وافقت على شطب 40 مليار دولار لـ18 دولة فقيرة منها 14 في أفريقيا.
 
وطالب زعماء ست دول أفريقية في وقت سابق من هذا الشهر بمضاعفة المساعدات للدول الأفريقية لتصل 50 مليار دولار سنويا، كما طالبوا المجتمع الدولي بإنشاء صندوق بمبلغ 20 مليارا يكون تحت إشراف بنك التنمية الأفريقي.
 
وتقع في أفريقيا 48 من أكثر الدول فقرا في العالم. ويقول البنك الأفريقي إنه رغم أنه يوجد بالقارة السمراء 11% من سكان العالم فإن اقتصادها يشكل فقط 1% من مجمل الإنتاج الاقتصادي العالمي.

المصدر : وكالات