شركة روسية لإنجاز أنبوب غاز بالجزائر بـ 226 مليون دولار
آخر تحديث: 2005/6/20 الساعة 23:11 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/6/20 الساعة 23:11 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/13 هـ

شركة روسية لإنجاز أنبوب غاز بالجزائر بـ 226 مليون دولار

 
فازت الشركة الروسية (ستروي ترانس غاز) بعقد إنجاز أنبوب غاز تستفيد منه شركة النفط الجزائرية (سوناطراك) وشركة الكهرباء (سونلغاز) بقيمة 226 مليون دولار.
 
ويبلغ طول الأنبوب 273 كلم من نوع 42 بوصة (1.5متر) ويصل مدينة سوقر غربي الجزائر بمحطة توليد الكهرباء حجرة النص بولاية تيبازة غربي العاصمة والتي تتكفل بتزويد وسط البلاد وتدعيم محطة البرواقية الموجودة بالمنطقة ذاتها وتبلغ طاقتها 1200 ميغاوات.
 
والأنبوب جزء من خط مشروع "ماد غاز" الذي ينقل الغاز من حاسي الرمل بالصحراء الجزائرية باتجاه مرفأ بني صاف غربي الجزائر، لتصديره إلى إسبانيا عبر البحر.
 
وقد حددت آجال تسليم المشروع بـ 20 شهرا، على أن تنطلق الأشغال مباشرة بعد التوقيع على العقد الذي منح بمناقصة دولية شاركت فيها إلى جانب الشركة الروسية شركة (كوسيدار) الجزائرية وشركة (ماسا) الإسبانية وشركة (ويل بروس) الإماراتية.
 
وأكد مدير الشركة الروسية بالجزائر رودافسكي ميكولا أن ستروي ترانس غاز مهتمة أكثر من قبل بالاستثمار في الجزائر نظرا لما وصفها بالظروف المناسبة والشروط التنافسية الحقيقية, قائلا إن شركته أودعت ملفا للمشاركة بمناقصة لإنجاز الشطر الشمالي من أنبوب ماد غاز.
 
وقد سبق للشركة الروسية أن أنجزت أنبوب غاز لفائدة سوناطراك بطول 403 كلم يصل حوض الحمراء بالصحراء الجزائرية بمرفأ أرزيو غربي الجزائر, وهي تعمل الآن في التنقيب مع الشركة الروسية (روس نفط) في الحقول التي تعرف بـ "الكتلة 245 جنوب".
ــــــــــــــ
المصدر : الجزيرة