الاتحاد الأوروبي قد يفرض قيودا عاجلة على وارداته من المنسوجات الصينية (رويترز)
ذكرت وزارة الصناعة الإيطالية أن الاتحاد الأوروبي يدرس حاليا طلبا إيطاليا بفرض قيود على وارداته من المنسوجات الصينية بعد أن زادت صادرات المنسوجات الصينية بشكل كبير إلى دول الاتحاد في أعقاب إلغاء نظام الحصص العالمية أوائل العام الحالي.
 
وكان هذا النظام يضمن للدول حصصا في تجارة المنسوجات العالمية، لكن صادرات دول كثيرة لم تستطع منافسة المنتجات الصينية المتدفقة إلى الأسواق الأوروبية والأميركية بعد إلغاء النظام. وقد طالبت بعض الدول الأوروبية ومنها إيطاليا وفرنسا والبرتغال بفرض قيود على بعض واردات المنسوجات الصينية لحماية صناعاتها.
 
وقال أدولف أورسو وهو أرفع مسؤول إيطالي للتجارة الخارجية إنه تلقى رسالة من المفوض التجاري الأوروبي بيتر مانديلسون يؤكد فيها أن المفوضية الأوروبية تدرس حاليا الطلب الإيطالي بفرض قيود عاجلة على واردات المنسوجات الصينية.
 
وقال  متحدث باسم أورسو إن إيطاليا قدمت اقتراحا يوم 26 أبريل/ نيسان الماضي طلبت فيه من الاتحاد الأوروبي تجاوز الفترة التي كان حددها الاتحاد الأوروبي بشهرين للقيام ببحث إجراءات عاجلة للحد من تدفق واردات المنسوجات الصينية.
 
وقال المتحدث إن أرقام الواردات تدعو إلى القلق, مشيرا إلى أن بلاده اقترحت فرض رسوم على هذه الواردات لكنه أكد أن المفوضية الأوروبية هي التي ستحددها.
 
وطبقا لشروط دخول الصين إلى منظمة التجارة الدولية, فإن الدول الأعضاء الأخرى لها الحق في فرض قيود على وارداتها من


المنسوجات الصينية حتى سنة 2008.

المصدر : أسوشيتد برس