ذكرت صحيفة حريات التركية الثلاثاء أن شركة ماستركارد لبطاقات الائتمان قد تتعرض لمشكلة قضائية في تركيا.

جاء ذلك في الوقت الذي يبحث فيه ممثلو الادعاء الأتراك ما إذا كانوا سيرفعون دعوى بشأن الإهانات التي وردت في الكتيب الإرشادي الذي وزعته الشركة مجانا في إسطنبول في الفترة التي سبقت المباراة النهائية في البطولة الأوروبية للفرق أبطال الدوري التي جرت الأسبوع الماضي.

وأفادت تقارير بأن القسم التاريخي من الكتيب الذي صدر باللغة الإنجليزية أشار إلى مذبحة الأرمن الذين كانوا يعيشون في إاسطنبول في أواخر 1890 وإجبار آلاف الأكراد على الاندماج في المجتمع التركي.

ونسبت الصحيفة إلى معمر جولر حاكم إسطنبول قوله "سنبحث هذه المسالة وسنرى بعد مراجعة القانون ما إذا كان ممثلو الادعاء يعتبرون ما ورد في الكتيب بمثابة جريمة". وأضاف "ليس من حق أحد التقليل من شأن الجمهورية التركية".

المصدر : الألمانية