أوبك تبحث سياستها الإنتاجية في اجتماعها منتصف الشهر المقبل  (رويترز-أرشيف)

تراجعت أسعار النفط في العقود الآجلة لأقل مستوياتها خلال ثلاثة شهور أمس الخميس وسط اهتمام المتعاملين بزيادة مخزونات الخام الأميركية ومؤشرات على تباطؤ نمو الطلب العالمي.

وأغلق سعر الخام الأميركي الخفيف عبر تعاقدات يونيو/ حزيران المقبل في بورصة نيويورك التجارية إذ أنهى جلسة التعاملات على انخفاض بلغ 1.91 دولار تمثل نسبة 3.8% مسجلا 48.54 دولارا للبرميل وهو أقل سعر إغلاق له منذ 18 فبراير/ شباط الماضي.

وجاء هبوط الخام الأميركي اليوم بعد تراجعه أمس 1.62 دولار اثر صدور بيانات أظهرت ارتفاعا في مخزونات النفط الأميركية الأسبوع الماضي لأعلى مستويات تبلغها منذ يوليو/ تموز عام 1999.

كما انخفض سعر خام القياس الأوروبي مزيج برنت في بورصة البترول الدولية خلال تعاملات عقود يونيو/ حزيران القادم 1.73 دولار بنسبة 3.5% مغلقا على 48.34 دولارا للبرميل محققا أدنى سعر إغلاق منذ فبراير/ شباط الماضي.

من جهته أعتبر وزير الطاقة والصناعة القطري عبد الله العطية أنه من السابق لأوانه أن تقرر منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) تخفيض إنتاجها رغم هبوط أسعار النفط دون مستوى 50 دولارا للبرميل.

وتعقد أوبك اجتماعا في 15 يونيو/ حزيران المقبل لوضع سياستها الإنتاجية للنصف الثاني من العام الحالي.

وساهم في انخفاض أسعار النفط نشر تقرير لوكالة الطاقة الدولية بين أن الأسعار المرتفعة للخام تبطئ نمو الطلب العالمي على النفط في الصين وأوروبا والولايات المتحدة.

المصدر : وكالات