ثاباتيرو قبل تحويل المساعدات التي تتلقاها بلاده لدول الاتحاد الفقيرة شرط ألا تقطع المساعدة مرة واحدة (الفرنسية-أرشيف)
أبدى رئيس الوزراء الإسباني خوسيه لويس رودريغز ثاباتيرو استعداد بلاده لقبول تخفيض الإعانة السنوية التي تتلقاها من الاتحاد الأوروبي شرط أن يتم ذلك بالتدريج.
 
وقال ثاباتيرو إن مدريد تقبل مبدأ نقل المبالغ المعتبرة التي كانت تتلقاها من الاتحاد الأوروبي إلى دول الاتحاد الفقيرة في إطار موازنته الجديدة للفترة من 2007 إلى 2013.
 
وسيصادق على الموازنة الجديدة في يونيو/حزيران القادم, وسيتم بموجبها تحويل المبالغ التي تستفيد إلى الدول العشر التي التحقت بالاتحاد هذا العام.
 
وأضاف ثاباتيرو بمؤتمر صحافي في مدريد أن بلاده خفضت المساعدات الأوروبية دون تذمر لكن على أساس أن يكون هذا التخفيض تدريجيا.
 
وتعتبر إسبانيا أكبر دول الاتحاد استفادة مما يسمى "موازنات التسوية" منذ التحاقها به في 1986 بأكثر من 110 مليارات دولار, مما يفسر حسب المراقبين الانتعاش الاقتصادي الذي شهدته في السنوات الأخيرة, إلا أن قانون النفقات الذي وضعه الاتحاد سيضع حدا لهذه الاستفادة.
 
وقد دعت إسبانيا مقابل تخليها عن هذه المبالغ من المفوضية الأوروبية إنشاء صندوق خاص لتعويضها عنها.

المصدر : رويترز