شركة إماراتية تدخل سوق النقال البنغالي
آخر تحديث: 2005/3/6 الساعة 16:46 (مكة المكرمة) الموافق 1426/1/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/3/6 الساعة 16:46 (مكة المكرمة) الموافق 1426/1/26 هـ

شركة إماراتية تدخل سوق النقال البنغالي

أعلنت الحكومة البنغالية أنها تفكر في منح شركة "الوريد تليكوم" الإماراتية رخصة لدخول سوق الهاتف النقال في بنغلاديش وذلك بعد طلب تقدمت به لاستثمار مبلغ 800 مليون دولار.
 
وقال مدير مكتب الاستثمار في بنغلاديش محمود رحمن إن الحكومة البنغالية تفكر جديا في منح شركة الوريد رخصة دخول سوق الهاتف النقال في أعقاب أربعة أيام من المفاوضات.
 
وقد وصف مندوب الشركة بشير أحمد طاهر بنغلاديش بأنها سوق واعدة للهاتف النقال, علما بأن الرخصة التي ستمنح  للشركة الإماراتية -التي يديرها أحد أفراد العائلة المالكة- ستكون السادسة من نوعها في بنغلاديش منذ فتح سوق النقال للاستثمار عام 1993.
 
وكانت شركة الوريد تليكوم استثمرت سنة 2003 حوالي 290 مليون دولار في باكستان, وهي تستثمر في مجالات أخرى كالبنوك والتنقيب عن النفط وصناعة السيارات.
 
وقبل الوريد تليكوم كانت شركة النقال المصرية "أوراسكوم" دخلت هي الأخرى سوق النقال في بنغلاديش الشهر الماضي مشعلة حرب أسعار بعد أن باعت مائة ألف خط في ظرف أسبوعين فقط.
 
وقد ارتفع عدد مستعملي الهاتف النقال في بنغلاديش بنهاية العام الماضي إلى 3.6 ملايين خط فيما توقعت شركة "غرامين فون" -أكبر شركة نقال بالبلاد بـ 2.6 مليون مشترك- أن يرتفع عدد مستعملي الهاتف المحمول هناك إلى 15 مليونا بحلول 2007 أي أكثر بقليل من 10% من سكان بنغلاديش.
المصدر : الفرنسية