بول وولفويتز (الفرنسية)
أعطى الاتحاد الأوروبي الضوء الأخضر للمرشح الأميركي بول وولفويتز ووصفه بالرئيس المقبل للبنك الدولي، وذلك عشية اجتماع مجلس إدارة البنك لاختيار رئيسه الجديد.
 
وعقب اجتماع نائب وزير الدفاع الأميركي مع وزراء المالية والتنمية في الاتحاد الأوروبي ببروكسل، قال رئيس وزراء لوكسمبورغ جان كلود جونكر نيابة عن الاتحاد إنه تم عقد اجتماع "بناء وودي" حيث طرح الوزراء الأوروبيون جميع الأسئلة التي يريدونها على الرئيس المقبل للبنك الدولي.
 
وقال وولفويتز مهندس الغزو الأميركي للعراق إنه يدرك أن ترشيحه أثار جدلا, وأبدى تعاطفه تجاه محاربة الفقر، مضيفا أنه سيشرك الاتحاد الأوروبي وغيره من المساهمين في الوظائف الإنمائية للبنك بالكامل.
 
وانتقد العديد من الدول الأوروبية ترشيح وولفويتز الذي يعد من الشخصيات البارزة في دائرة المحافظين الجدد المحيطة بالرئيس الأميركي جورج بوش.
 
وجاء في تقرير نشرته صحيفة "لوموند" الفرنسية في عدد اليوم أن ألمانيا أعلنت عدم معارضتها لترشيح وولفويتز فيما اقترحت فرنسا تعيين نائب رئيس للبنك الدولي إلى جانب وولفويتز.
 
ومن بين المرشحين المحتملين للمنصب مدير الموازنة الفرنسي السابق ورئيس نادي باريس للدائنين جين بيير جوييه، والمستشار المالي بيير لانداو الذي يقيم حاليا في لندن.

المصدر : وكالات