ارتفع الدولار الأميركي إلى أعلى مستوياته خلال ستة أسابيع أمام الين الياباني في التعاملات الآسيوية اليوم الخميس وسط زيادة المؤشرات على توجه مجلس الاحتياطي الفدرالي الأميركي إلى رفع أسعار الفائدة بنسبة أكبر مما كان يعتقد سابقا.

ورأى متعاملون أن تحذير مجلس الاحتياطي من مخاطر التضخم وبيانات قوية تجاوزت التوقعات بشأن أسعار المستهلكين، عززت إمكانية زيادة العوائد على الودائع بالدولار.

وارتفع سعر العملة الأميركية إلى 106.35 ينات مرتفعا لأعلى مستوياته منذ ستة أسابيع.

كما انخفضت العملة الأوروبية مقابل نظيرتها الأميركية إلى 1.2970 دولار بعد تراجع اليورو دون الحد النفسي المهم البالغ 1.30 دولار، وبهذا التراجع انخفض اليورو لأدنى مستوياته أمام الدولار في خمسة أسابيع أمس.

وفي الوقت الذي يؤدي فيه الارتفاع في التضخم إلى انخفاض العملة على المدى الطويل، من الممكن أن يساعد وعد مجلس الاحتياطي الفدرالي على اجتذاب المستثمرين الأجانب إلى ودائع دولارية قصيرة الأجل.

وساهمت قوة الدولار -العملة الدولية لتجارة النفط- في تهدئة أسواق النفط خلال الأيام الأخيرة.

المصدر : وكالات