اتهمت الولايات المتحدة الاتحاد الأوروبي بوضع عوائق أمام المفاوضات بشأن حل الخلاف بشأن الدعم الحكومي لصناعة الطائرات، مهددة برفع القضية إلى منظمة التجارة العالمية.
 
جاء ذلك بعد محادثات جرت الجمعة بين المفوض التجاري الأميركي روبرت زوليك ونظيره الأوروبي بيتر ماندلسون.
 
وقال ريتشارد ميلز المتحدث باسم المفوض التجاري الأميركي إن الأوروبين لا يرحبون بإلغاء الدعم المقدم لإيرباص.
 
وكان الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة قد اتفقا في يناير/كانون الثاني الماضي على بدء محادثات بشأن إنهاء الدعم الحكومي لصناعة الطائرات بدلا من رفع النزاع بشأن شركتي إيرباص وبوينغ المتنافستين إلى هيئات قضائية.
 
وأعلن ماندلسون حينها أن الجانبين سيعقدان مباحثات على مدى ثلاثة أشهر لإنهاء الدعم الحكومي للشركتين وإقامة منافسة نزيهة مبنية على واقع السوق, وأنهما اتفقا على عدم تقديم دعم جديد لتطوير أو إنتاج طائرات مدنية كبيرة.

وتقول الولايات المتحدة إن إيرباص تستحوذ حاليا على أكثر من 50% من طلبات العالم لطائرات الركاب وإنها ليست بحاجة إلى مساعدة حكومية. 

المصدر : وكالات