قالت موسكو إنها تأمل التوقيع على اتفاقية مع الاتحاد الأوروبي يوم الثلاثاء القادم لمنع فرض حظر شامل على الواردات النباتية والخضراوات من الاتحاد الأوروبي.
 
ولايملك الاتحاد الأوروبي رقما لحجم صادراته من النباتات والخضراوات لروسيا ولكن مراقبين يقولون إنها تصل إلى مئات الملايين من اليورو.
 
ومن المقرر أن يلتقي رئيس الهيئة الاتحادية للتفتيش البيطري سيرجي دانكفيرت مع مفوض السلامة الغذائية بالاتحاد الأوروبي ماركوس كيبريانو في بروكسل يوم الثلاثاء.
 
ويقول دبلوماسيون أوروبيون إن كيبريانو سيقدم عرضا جديدا لدانكفيرت في محاولة لإنهاء أشهر من التوتر التجاري.
 
وتريد روسيا شهادة سلامة موحدة للنباتات والخضراوات التي تستوردها من دول الاتحاد بحلول أول أبريل/نيسان القادم لتحل محل الشهادات الوطنية المختلفة التي تتعلق بدول الاتحاد الخمس والعشرين التي يجري استخدامها الآن وتهدد بحظر هذه التجارة إذا لم يتم التوصل لاتفاق بحلول هذا الموعد.
 
يشار إلى أن روسيا منعت استيراد سلسلة من المنتجات الزراعية من دول بالاتحاد الأوروبي ومن بينها ألمانيا والدانمارك وأستونيا وهولندا قائلة إنها لا تفي بالمعايير الصحية. وبعد أشهر من المفاوضات رفعت حظرا عن الزهور والتبغ والشاي وفول الصويا وبذور البطاطا (البطاطس) الهولندية ابتداء من 15 فبراير/شباط والفواكه والخضراوات ابتداء من مارس/آذار الجاري.

المصدر : رويترز