مجموعة السبع تبحث تحفيز النمو وديون الدول الفقيرة
آخر تحديث: 2005/2/4 الساعة 11:10 (مكة المكرمة) الموافق 1425/12/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/2/4 الساعة 11:10 (مكة المكرمة) الموافق 1425/12/25 هـ

مجموعة السبع تبحث تحفيز النمو وديون الدول الفقيرة

واشنطن تسعى لإقناع الصين بالتخلي عن ربط اليوان بالدولار (الفرنسية-أرشيف)
يجتمع وزراء مالية مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى اليوم في لندن لبحث عدة قضايا اقتصادية على رأسها تحفيز النمو الاقتصادي وقضية ديون الدول الفقيرة.

ويُتوقع أن تستغل بريطانيا اللقاء للحصول على دعم وزراء المجموعة للمبادرة الخاصة بمضاعفة المساعدات للدول الفقيرة إلى مائة مليار دولار وشطب ما قيمته 80 مليار دولار من دين هذه الدول.

ويستبعد المراقبون أن يشهد الاجتماع الذي يستمر يومين اتخاذ أي قرارات خاصة بتعديل السياسات النقدية وأسعار صرف العملات.

من جهتهم تعهد وزراء مالية بريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا في المجموعة بمواصلة إصلاحات اقتصادية تهدف إلى إيجاد الوظائف وتوفير الدعم للنمو.

ويحذر وزراء مالية الدول الأربع في موضوع تنشره صحيفة لوفيغارو الفرنسية وصحف أوروبية اليوم الجمعة من تعرض النمو الاقتصادي الأوروبي لمخاطر على المدى القصير دون إشارة إلى أسعار صرف العملات أو أسعار النفط.

من جهته ألغى وزير الخزانة الأميركي جون سنو رحلته إلى لندن للمشاركة في اجتماع مجموعة السبع المقرر عقده هناك اليوم لأسباب صحية حسب ما أعلنت وزارته.

ويمثل الولايات المتحدة في الاجتماع مساعد وزير الخزانة جون تايلور كبير الخبراء في الشؤون الدولية بالإضافة إلى رئيس الاحتياطي الفدرالي الأميركي ألان غرينسبان.

وعبر تايلور في وقت سابق عن أمله في التقدم بشأن إقناع الصين -التي ستحضر مناقشات الاجتماع كضيف- في التحرك لوقف ربط عملتها اليوان مع الدولار الأميركي.

ويشارك في اجتماعات المجموعة عادة وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية في الولايات المتحدة واليابان وألمانيا وفرنسا وبريطانيا وكندا وإيطاليا.

ويحضر اجتماع لندن مسؤولون ماليون من روسيا والبرازيل والهند وجنوب أفريقيا والصين.

المصدر : وكالات