أوبك تسعى إلى نطاق سعري جديد (رويترز-أرشيف)
ألمحت منظمة أوبك إلى رغبتها في بقاء الأسعار مرتفعة عند المستويات التي وصلتها خلال العام الحالي.
 
وقال محللون إن ما أعلنته السعودية أكبر منتج للنفط داخل أوبك وفي العالم بشأن الأسعار مؤخرا كان أوضح إشارة إلى بقاء الأسعار على ارتفاعها.
 
وكان وزير النفط السعودي على النعيمي قد توقع أن تتراوح أسعار النفط الخام بين 40 و50 دولارا للبرميل هذا العام.
 
ويعد ذلك تغييرا في موقف السعودية التي كانت في السابق تدافع عن سعر 25 دولارا للبرميل.
 
ويأتي ذلك متوافقا مع توقعات المحللين منذ عدة أشهر ببقاء الأسعار مرتفعة عام 2005.

في السياق نفسه قال وزير الطاقة القطري عبد الله العطية اليوم الأحد إن من المرجح أن تقرر منظمة أوبك إبقاء سقف إنتاجها الحالي عندما تعقد اجتماعها المقبل في مدينة أصفهان بإيران في 16 مارس/ آذار.
 
ورأى الوزير القطري أنه لا تزال هناك وفرة في المعروض بالسوق، مشيرا إلى أن المنظمة ستبذل قصارى جهدها لإشاعة الاستقرار.
 
يشار إلى أن أوبك علقت خلال اجتماعها الشهر الماضي العمل بنطاقها السعري بين 22 و28 دولارا للبرميل باعتباره نطاقا غير واقعي. 


المصدر : وكالات