أسعار النفط تستقر والعراق يستأنف التصدير من الشمال
آخر تحديث: 2005/2/24 الساعة 14:43 (مكة المكرمة) الموافق 1426/1/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/2/24 الساعة 14:43 (مكة المكرمة) الموافق 1426/1/16 هـ

أسعار النفط تستقر والعراق يستأنف التصدير من الشمال

إشارات مختلفة من أوبك تثير توترات بأسواق النفط (رويترز-أرشيف)
استقرت أسعار النفط في العقود الآجلة اليوم الخميس فوق 51 دولارا للبرميل بسبب توترات التجار بالأسواق النفطية، حول إشارات مختلفة من منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك).
 
وارتفع سعر الخام الأميركي الخفيف تسليم أبريل/ نيسان المقبل 10 سنتات بالغا 51.27 دولارا للبرميل في بورصة نيويورك التجارية.
 
وتراجعت أسعار النفط قليلا أمس في أعقاب محاولة رئيس أوبك وزير الطاقة الكويتي الشيخ أحمد فهد الصباح تهدئة الأسواق بشأن مخاوف خفض إنتاج المنظمة في اجتماعها المقبل، موضحا أنها لن تسمح بارتفاع أسعار الخام لمستويات قياسية جديدة.
 
وأوضح الصباح في رد فعل على ارتفاع أسعار النفط إلى ثلاثة دولارات مسجلة أعلى مستوياتها في ثلاثة شهور أن أوبك ستعمل على المحافظة على استقرار الأسواق، دون إعطاء المزيد من التفاصيل.

وكان وزير النفط السعودي علي النعيمي ذكر في وقت سابق أن بلاده لن تجعل الإمدادات تتجاوز المستويات الحالية في الربع الثاني من العام الحالي.
وأثارت تلك التعليقات مخاوف بأسواق النفط لكون السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم ولدورها المؤثر في أوبك.

وتراجعت أسعار النفط أمس بعد نفي البنك المركزي في كوريا الجنوبية اعتزامه بيع الدولار لتنويع العملات الأجنبية.

وحول الإمدادات النفطية العراقية، ذكر مسؤول نفطي عراقي اليوم أنه سيستأنف الضخ في خط أنابيب النفط الممتد إلى تركيا خلال أسبوع بعد إنجاز الإصلاحات فيه.
المصدر : وكالات