اتحاد أميركي يرى إمهال الصين ستة أشهر لمواجهة تقليد المنتجات (رويترز-أرشيف)
طالب الاتحاد الوطني للشركات الصناعية في الولايات المتحدة إدارة الرئيس الأميركي جورج بوش بالضغط على الصين بهدف اتخاذ الأخيرة إجراءات صارمة ضد عمليات تقليد السلع والمنتجات التي تقوم بها شركاتها وتنتج سلعا قيمتها 250 مليار دولار.

وأكد الاتحاد على ضرورة تقدم الولايات المتحدة وحلفائها بشكوى ضد الصين أمام منظمة التجارة العالمية في حالة عدم اتخاذ بكين إجراءات كافية تواجه فيها هذه الظاهرة في ستة أشهر مقبلة.

واعتبر الاتحاد في تقرير قدمه إلى مكتب التمثيل التجاري الأميركي الاثنين أن الصين أصبحت مركزا عالميا لتزييف المنتجات، مشيرا إلى تقديرات تظهر أن قيمة المنتجات الصينية المقلدة تبلغ 250 مليار دولار.

وأوضح رئيس الاتحاد جون إنجلز أن عمليات التقليد في الشركات الصينية قد وصلت إلى مراحل يجب وقف ممارستها الآن.

وهذه هي المرة الأولى التي يقدم بها الاتحاد شكوى للإدارة الأميركية.

المصدر : الألمانية