زعماء أوروبا يتفقون على ميزانية طويلة الأجل
آخر تحديث: 2005/12/18 الساعة 00:34 (مكة المكرمة) الموافق 1426/11/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/12/18 الساعة 00:34 (مكة المكرمة) الموافق 1426/11/18 هـ

زعماء أوروبا يتفقون على ميزانية طويلة الأجل

بلير اعتبر أن الاتفاق على الميزانية سيسمح للاتحاد بالمضي في مشروع توسيعه (رويترز) 
توصل زعماء الاتحاد الأوروبي إلى اتفاق اليوم السبت على ميزانية طويلة الأجل لمدة سبع سنوات، بعد أن قلصت بريطانيا الخصم الذي تتمتع به في مساهمتها في ميزانية الاتحاد للمساعدة في تعزيز الإنفاق العام في الاتحاد الأوروبي.
 
وجاء هذا الاتفاق بعد أن قبلت بريطانيا خفض الخصم الذي تتمتع به وهو 10.5 مليارات يورو (12.57 مليار دولار) على مدى سبع سنوات، واقترحت ميزانية يبلغ حجمها 862.3 مليار يورو أو 1.045% من ناتج الاتحاد الأوروبي بزيادة نسبتها 1.03% في اقتراح عرض في وقت سابق.

من جهته قال بلير إن التوصل لاتفاق على الميزانية سيسمح للاتحاد الأوروبي بالمضي إلى الأمام في مشروع توسيعه.

واعتبر رئيس المفوضية الأوروبية خوسي مانويل باروسو أن الاتفاق على الميزانية يعتبر إشارة سياسية مهمة في مسيرة الاتحاد الأوروبي.

وكان الإخفاق في الاتفاق على ميزانية سيلحق الضرر بمصداقية الاتحاد الذي مازال يعاني من فشله في الاتفاق على الدستور المقترح له في وقت سابق هذا العام.
 
كما كان ذلك سيمنع الأعضاء الجدد من استخدام تمويل كبير متاح لهم لتحديث اقتصادياتهم لتتمشى مع دول الاتحاد الغربية الغنية.
 
الفشل في خفض الضريبة
في الوقت نفسه قال دبلوماسيون اليوم إن زعماء الاتحاد أخفقوا في الاتفاق خلال اجتماع قمة في بروكسل، على تمديد خفض ضريبة القيمة المضافة على الخدمات الأساسية، وذلك قبل أسبوعين فقط من انتهاء العمل بهذه الضريبة المخفضة.
 
وقد طلب الزعماء من وزراء المالية الذين يواجهون طريقا مسدودا منذ أشهر بشأن هذه القضية، القيام بمحاولة أخرى لإيجاد حل خلال الشهر المقبل. 
 
وتطبق تسع دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي خفض ضريبة القيمة المضافة على خدمات تعمل بها أيد عاملة كثيرة، مثل تصفيف الشعر والإصلاحات المنزلية وتنظيف النوافذ، وستنتهي في 31 ديسمبر/كانون الأول عندما ستصبح هذه الدول منتهكة لقانون الاتحاد الأوروبي، إذا استمرت في تطبيق خفض ضرائب القيمة المضافة.
المصدر : وكالات