أوبك تبقي على إنتاجها الرسمي والأسعار ترتفع
آخر تحديث: 2005/12/13 الساعة 01:38 (مكة المكرمة) الموافق 1426/11/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/12/13 الساعة 01:38 (مكة المكرمة) الموافق 1426/11/13 هـ

أوبك تبقي على إنتاجها الرسمي والأسعار ترتفع

الصباح شكك في التزام المنظمة الكامل بسقف الإنتاج الرسمي (الفرنسية)
قررت منظمة الدول المنتجة للنفط (أوبك) اليوم الاثنين الالتزام بسقف الإنتاج الرسمي البالغ 28 مليون برميل يوميا، ما يعني كبح جماح الإنتاج الفعلي قليلا.

وقالت المنظمة في ختام اجتماعها بالكويت إن سقف الإنتاج البالغ 28 مليون برميل يوميا باستبعاد نفط العراق سيكون كافيا إذا تم الالتزام به بشكل كامل لتحقيق التوازن في السوق في الربع الأول من عام 2006.

وأضافت أوبك في بيانها أن المعروض النفطي كاف في السوق العالمية وأن ارتفاع المخزونات يعني أن الطلب على نفط المنظمة سيقل في الربعين الثاني والثالث من العام الجاري.

وأقرت عقد اجتماع طارئ في ضوء توقعات العرض والطلب في الربعين الثاني والثالث من عام 2006 عندما يتراجع النمو مما يتطلب إمدادات أقل من أوبك. وقررت أوبك الاجتماع مرة أخرى يوم 31 يناير/كانون الثاني في فيينا.

ودعا البيان الدول المستهلكة للمساعدة في التخفيف من نقص طاقات التكرير، مشيرا إلى أن أوبك ستنشر المعلومات الخاصة بها عن الاستثمارات في أنشطتها المتعلقة بالطاقات والتوزيع.

ومن جهته شدد وزير النفط الليبي فتحي عمر بن شتوان على ضرورة الالتزام بسقف 28 مليون برميل يوميا بدلا من 28.2 مليونا حاليا.

لكن رئيس أوبك الشيخ أحمد الفهد الصباح شكك في التزام المنظمة الكامل بسقف الإنتاج الرسمي البالغ 28 مليون برميل يوميا، وأبلغ مؤتمرا صحفيا بعد اجتماعات أوبك أن الإنتاج يبلغ 28.2 مليون برميل يوميا، وقال "أعتقد أننا سنبقي على هذا المستوى".

النفط يرتفع
في الوقت نفسه ارتفعت أسعار النفط نحو الدولار اليوم بعد أن اتفقت أوبك على خفض الإنتاج ولاستمرار الحريق الذي أعقب انفجارات في مستودع ضخم للنفط ببريطانيا أمس الأحد.

فقد ارتفع سعر برنت في عقود يناير/كانون الثاني المقبل بمقدار 1.13 دولار إلى 58.44 دولارا للبرميل، في حين زاد الخام الأميركي الخفيف 80 سنتا إلى 60.19 دولارا للبرميل.

المصدر : وكالات