كشف مسؤول مصري اليوم الأحد أنه تم توقيع عقد إقامة أول محطة مصرية لتموين السفن على البحر المتوسط بتكلفة 50 مليون دولار.
 
وقال المسؤول بهيئة ميناء بورسعيد المصري والذي طلب عدم نشر اسمه إن المشروع تقيمه شركة "مشرق للبترول" وسيقام بميناء شرق بورسعيد، وسيقوم بتزويد السفن القادمة إلى الميناء والمارة بقناة السويس بالوقود.
 
وأضاف أنه من المتوقع أن يصل حجم السفن التي ستستفيد من خدمات المشروع إلى نحو 17 ألف سفينة سنويا.
 
وأوضح المسؤول المصري أن المشروع يقام على 210 آلاف متر مربع تشمل المحطة والمباني الإدارية والخدمية الخاصة بالمشروع الذي تم الاتفاق على أن تكون مدته 25 عاما يتم تجديده بعد ذلك وتكون الأولوية في التجديد لصالح شركة مشرق في حالة التزامها ببنود الاتفاق.

المصدر : رويترز