جينتاو وبوش أعربا عن استعدادهما للتعاون لتحقيق مزيد من التجارة المتكافئة (رويترز) 
قالت الصين اليوم الأحد إنها اتفقت مع الولايات المتحدة على العمل معا لإصلاح الخلل التجاري، مشيرة إلى أنها ستحارب القرصنة ضد السلع الأميركية الصنع.
 
وقال الرئيس الصيني هو جنتاو عقب محادثاته مع نظيره الأميركي بالعاصمة بكين إن الجانبين مستعدان للتعاون لتحقيق مزيد من التجارة المتكافئة، وإن هذه المشكلة قد تعالج من خلال التشاور.
 
كما أكد جنتاو استعداد حكومته لزيادة تعاونها مع الولايات المتحدة في قضية حقوق الملكية الفكرية.
 
وحث بوش من جهته نظيره الصيني على كبح جماح الفائض التجاري الصيني المتنامي، وتعزيز إصلاح العملة الصينية (اليوان). ويتوقع أن يبلغ العجز التجاري الأميركي مع الصين نحو 200 مليار دولار هذا العام، وهو ما لاقى انتقادات داخل الكونغرس.
 
وقد استقبلت الصين بوش بالموافقة على شراء 70 طائرة بوينغ أميركية طراز (737 إس) بقيمة أربعة مليارات دولار.
 
ويواجه بوش ضغوطا بالداخل وسط قلق متزايد بين الساسة ورجال الصناعة الأميركيين بشأن اليوان وتزييف سلع أميركية مثل برامج الحاسوب والموسيقى والكتب. لكن خبراء كثيرين لا يتوقعون تقديم تنازل فوري بشأن العملة الصينية.
 
وكانت بكين قد أنهت في يوليو/ تموز سياسة ربط العملة الصينية بالأميركية ورفعت قيمة اليوان بنسبة 2.1%، وانتقلت إلى نظام التعويم المنظم بالارتباط مع سلة عملات.
 
وأشاد بوش حينها بهذه العملية كخطوة أولى طيبة، ولكنه حث الصين مرارا على القيام بالمزيد.

المصدر : وكالات