أقرت لجنتا موازنة الضرائب والميزانية بمجلسي الشيوخ والنواب الأميركيين الجمعة، اتفاق التجارة الحرة بين الولايات المتحدة والبحرين.
 
وتمهد تلك الخطوة الطريق أمام موافقة نهائية من الكونغرس على الاتفاق نهاية العام الحالي.
 
ومن المتوقع أن يُصوت المجلس بكامل هيئته عندما يعود للانعقاد في ديسمبر/ كانون الأول بعد عطلة عيد الشكر.
 
وتهدف الاتفاقية إلى تعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية بين البلدين. ومن شأن الاتفاق أن يعزز صادرات السلع الزراعية والصناعية الأميركية إلى البحرين، ويوفر فرصا أكبر للبنوك الأميركية وشركات الخدمات المالية الأخرى.
 
وبلغ حجم التبادل التجاري بين المنامة وواشنطن نحو 900 مليون دولار العام 2003. وكانت البحرين قد تعهدت في هذا الإطار بمزيد من التحرك على صعيد تعديل قوانين العمل.

المصدر : وكالات