توقعت المفوضية الأوروبية تباطؤ اقتصاد دول اليورو الـ12 ليصل إلى 1.3% هذا العام مقارنة مع 2.1% عام 2004 لكنه سينتعش ليصل إلى 1.9% العام المقبل و2.1% عام 2007.
 
وقالت المفوضية في توقعاتها نصف السنوية إن السيناريو الرئيسي لهذه التوقعات يرسم صورة نمو اقتصادي عالمي قوي وزخم مستمر في نمو التجارة العالمية وعودة إلى نمو محتمل في منطقة اليورو والاتحاد الأوروبي نتيجة تحسن الطلب المحلي.
 
ورغم تحسن النمو قالت المفوضية إن التضخم في منطقة اليورو سيتراجع عن ذروته عند 2.3% هذا العام ليصل إلى 2.2% عام 2006 و1.8% عام 2007.
 
وفي توقعاتها في أبريل/ نيسان قدرت المفوضية التضخم عام 2005 بنسبة 1.9% وقالت إنه سينخفض إلى 1.5% عام 2006.
 
ويعتقد كثير من الاقتصاديين أن البنك المركزي الأوروبي قد يرفع أسعار الفائدة قريبا وربما في ديسمبر/ كانون الأول حتى لا يؤدي ارتفاع أسعار النفط إلى المطالبة بزيادة الأجور وارتفاع الأسعار في قطاعات أخرى.

المصدر : رويترز