انخفاض مبيعات السيارات بأوروبا في أكتوبر
آخر تحديث: 2005/11/16 الساعة 10:58 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/11/16 الساعة 10:58 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/15 هـ

انخفاض مبيعات السيارات بأوروبا في أكتوبر

شهدت مبيعات السيارات الجديدة في 23 دولة عضوا بالاتحاد الأوروبي بالإضافة إلى النرويج وسويسرا وآيسلندا موجة زيادات سنوية استمرت أربعة شهور متصلة وهبطت في أكتوبر/تشرين الأول بنسبة 2.6% لتصل إلى 1.16 مليون سيارة رغم أن المبيعات في ألمانيا وهي أكبر سوق في القارة زادت مرة أخرى.
 
وعزت مجموعة "أي.سي.آي.أي" لصناعة السيارات ومقرها بروكسل الهبوط إلى تباطؤ خطى النمو البريطاني مع زيادة أسعار الفائدة والارتفاع الحاد في أسعار الوقود وكذلك تأثير الإضرابات في إسبانيا.
 
وبانخفاض أكتوبر/تشرين الأول تصل المبيعات في عشرة أشهر في أوروبا إلى 12.98 مليون سيارة  بانخفاض 0.3% عن نفس الفترة من عام 2004.
 
وتعاني شركات السيارات من ضعف المبيعات هذا العام مما يفاقم مشكلاتها الناجمة عن قوة اليورو وارتفاع أسعار المواد الخام.
 
لكن معظم منتجي السيارات الآسيويين استطاعوا تحقيق أداء جيد حيث ارتفعت مبيعات كيا موتورز الكورية الجنوبية نحو 18% في أكتوبر/تشرين الأول وحوالي 53% منذ بداية العام مما يعزز وضعها كأسرع منتجي السيارات نموا في أوروبا.
 
وزادت مبيعات سوزوكي موتورز بواقع الثلث بينما زادت مبيعات هوندا موتورز 17.6% ولكن مبيعات نيسان موتورز انخفضت بواقع الثلث.
 
وخالفت فولكس فاغن أكبر منتج للسيارات في أوروبا المسار النزولي للسوق بتسجيل نمو بنسبة 2.9% لتصل حصتها من السوق 21% كما عززت دايملر كرايسلر ومقرها شتوتغارت انتعاشها بعد أن عوض الأداء القوي لمبيعات مرسيدس بنز ضعف مبيعات سيارات الميني من طراز سمارت.
 
لكن بي.إم.دبليو أكبر منتج للسيارات الفاخرة في العالم منيت بنكسة نادرة حيث انخفضت مبيعاتها الشهر الماضي نحو 8% بينما تراجعت مبيعات شركة فيات الإيطالية المتعثرة 5.3% وانخفضت مبيعات رينو الفرنسية 11.6%.
 
كما كان الشهر الماضي مخيبا لآمال منتجي السيارت الأميركية الذين كانوا يعولون على أوروبا في إنعاش مبيعاتهم التي تعاني من ضعف الطلب في السوق الأميركية.
 
وانخفضت مبيعات جنرال موتورز من السيارات الجديدة بنسبة6.1% كما هبطت مبيعات فورد موتورز1.6%.
المصدر : رويترز