أظهرت نتائج استفتاء حول إمكانية أن يؤدي ارتفاع أسعار النفط إلى كساد في الاقتصاد العالمي أجرته الجزيرة نت بداية الشهر الحالي، أن 64.4% من المشاركين فيه يرون أن هذا الارتفاع سيؤدي فعلا إلى كساد اقتصادي، في مقابل 35% استبعدوا ذلك.
 
ويرى اقتصاديون أن ارتفاع أسعار النفط يمثل مؤشرا على بداية لتباطؤ النمو على المستوى العالمي. 
 
وقال صندوق النقد الدولي إن أسعار النفط المرتفعة تمثل تهديدا رئيسيا للاقتصادات الآسيوية، رغم عدم تضرر النمو في آسيا كثيرا حتى الآن.

وتوقع الصندوق نمو الاقتصاد العالمي في العام الحالي والمقبل بمعدل 4.3% مقابل نموه 3.9% في العقد الأخير، رغم الارتفاع الذي سجلته أسعار النفط وما نجم عن الإعصار كاترينا.

وأفاد بأن الولايات المتحدة والصين تعتمدان على إجراءات لا يمكن استمرارها على المدى الطويل لثبات الضغط المتزايد لأسعار النفط على النمو.

وتوقع الصندوق استمرار مجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي في زيادة أسعار الفائدة للحد من ارتفاع التضخم، وسط مخاوف من تباطؤ محتمل في الاستهلاك الأميركي الذي يعتبر المحرك الرئيسي للنمو العالمي.

المصدر : الجزيرة