فازت شركة إكسون موبيل الأميركية وبريتيش بتروليوم البريطانية وإيني الإيطالية بعقود للتنقيب عن النفط بليبيا.
 
وتقدمت 120 شركة بعروض خلال الجولة الثانية من عروض الامتيازات النفطية. ويقع 19 من امتيازات العقود الجديدة بمناطق منتجة للنفط كمنطقة سرت وسط البلاد وحقول مرزوق في الجنوب الغربي.
 
وكانت الجماهيرية أجرت الجولة الأولى من العروض  في يناير/كانون الثاني الماضي وشملت 57 منطقة.
 
وقال مسؤول بمؤسسة النفط الوطنية إن إكسون موبيل فازت بعقد للتنقيب وسط البلاد بالمشاركة مع نيبون اليابانية وبرتامينا الإندونيسية. أما بريتيش بتروليوم فقد فازت بعقدين بمنطقة سرت بالمشاركة مع برتامينا وشركة النفط الهندية، بينما فازت إيني وبريتيش بتروليوم بعقدين في حقول الكفرة.

وقد فازت شركات من فرنسا والنرويج وروسيا بعقود بحقول مرزق في الغرب.
 
وكانت أوكسيدنتال أعلنت في شهر يوليو/تموز الماضي أنها ستكون أول شركة أميركية تستأنف إنتاج النفط بليبيا، بعد رفع العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة على طرابلس قبل نحو عقدين.

وتعتزم ليبيا زيادة عمليات التنقيب عن النفط بشكل كبير، من خلال برنامج تصل استثماراته إلى سبعة مليارات دولار بهدف رفع احتياطياتها بنسبة 50% العقد المقبل.

وتقدر احتياطيات البلاد من النفط بـ 29.5 مليار برميل، بينما يصل إنتاجها إلى 1.63 مليون برميل يوميا.

وأفاد عضو لجنة شركة النفط الوطنية طارق حسن بك على هامش مؤتمر البترول العالمي بجوهانسبرغ الأسبوع الماضي، بأن بلاده تريد اكتشاف 20 مليار برميل من النفط خلال الفترة من الآن حتى العام 2015.

المصدر : وكالات