قالت شركة بريتش غاز (بي.جي) إنها تجري محادثات مع شركات إسرائيلية خاصة لتوريد غاز طبيعي من مشروعها البحري في غزة، موضحة أن الترتيبات التجارية لم تكتمل بعد.
 
ومن المقرر أن يتم نقل الغاز عن طريق خط أنابيب إلى محطة تصنيع في مدينة عسقلان الساحلية.
 
وكانت لجنة وزارية إسرائيلية قد قبلت الأسبوع الماضي أن تكون الشركة البريطانية ثالث مورد للغاز الطبيعي لإسرائيل. يشار إلى أن اكتشافات الغاز في الأراضي الفلسطينية بدأت عام 2000.
 
وتضم الأراضي الفلسطينية حاليا حقلا قرب شواطئ غزة يحتوي على مخزون قدره 60 مليار متر مكعب وآخر مشترك مع إسرائيل. وتقدر الاستثمارات في الغاز هناك بنحو نصف مليار دولار.

المصدر : الجزيرة + وكالات